الأهداف

ان الهدف الرئيسي من المشروع هو تأمين المعونة النفسية للمشردين اليزيديين -اللذين يعيشون في مخيمات اللاجئين في كردستان العراق- على تجاوز الصدمات النفسية الناتجة عن نشاطات منظمة داعش العنيفة في الاراضي اللذين كانوا يعيشون فيها. هذا مهم و خصوصا من اجل تطبيق علاجات عل النساء، الاطفال، و المراهقين لمساعدتهم على التعافي، فهم المجوعات التي تم اضطهادها على نحو اكبر من قبل ناشطي منظمة داعش. ان دور الاجيال الشابة هو بالذات ذو أهمية فائقة، حيث أنهم يستفيدون على وجه الخصوص من عملية اعادة بناء النسيج المجتمعي، و التي ستكون هنا على هيئة دعم لحق التعلم للأطفال اللذين هم في اعمار الدراسة في المدارس.

صون و حماية التراث الثقافي يتضمن تقيم التدمير المرتكب ضد التراث الثقافي اليزيدي و مظاهره – الأضرحة و المقابر-  على يد قوات داعش الارهابية أثناء احتلالهم لسنجار. تقييم الضرر سيتضمن أولا تسجيل كم الدمار الذي تسببت به منظمة داعش. هذا ايضا سيأمن بيانات ستكون ذات اهمية كبيرة في اعادة بناء و تأهيل الابنية الدينية التي قد دمرت، فهذة الابنية هي اماكن لتجمع الجماعات اليزيدية, و زيادة الانسجام المجتمعي فيما بينهم. اذا خسر المجتمع هذه الابنية فهو سيخسر جزأ لا يتجزأ من  جوهره.